Direkt zum Hauptinhalt springen Direkt zum Hauptmenü springen
26.04.2017

لامرت: ألمانيا مهتمة بشدة بالتطورات في تونس

رئيس البوندستاغ الألماني، البروفيسور د. نوربرت لامرت (يمينا)، من الاتحاد المسيحي، يستقبل محمد الناصر، رئيس مجلس نواب الشعب في الجمهورية التونسية، لإجراء محادثات. فتح ملف الصور
غلق ملف الصور

رئيس البوندستاغ الألماني، البروفيسور د. نوربرت لامرت (يمينا)، من الاتحاد المسيحي، يستقبل محمد الناصر، رئيس مجلس نواب الشعب في الجمهورية التونسية، لإجراء محادثات.

© DBT/Melde


أكد رئيس البوندستاغ الألماني نوربرت لامرت اهتمام ألمانيا المتواصل باستكمال بناء المؤسسات الدستورية في تونس. وشدّد لامرت في حديثه مع رئيس البرلمان التونسي محمد الناصر على أن التطورات في تونس تكتسب أهمية نموذجية تتعدى حدود الدولة المغاربية، وذلك فيما يتعلق بتطبيق الدستور الجديد والنظام القضائي، وأيضا فيما يتعلق بالظروف الإطارية للاقتصاد وسوق العمل، وحل مشاكل اللاجئين والمهاجرين، وكذلك ظروف عمل المؤسسات السياسية.

وقد اتفق الرئيسان على مواصلة تعزيز وتعميق العلاقات الثنائية بين ألمانيا وتونس على كافة المستويات، لا سيما بين البرلمانين. كما أكد لامرت اهتمامه الشخصي بتونس، فليس هناك بلد آخر خارج الاتحاد الأوروبي تقابل لامرت مع مسؤوليه بانتظام مثل تونس. وقد عبّر الناصر عن شكره للدعم المكثف الذي تقدمه ألمانيا للدستور الجديد وتطبيق الإصلاحات الديمقراطية في بلاده. وقال إنه يتذكر بسرور المؤتمر الدولي لرؤساء البرلمانات الذي عُقد في نيويورك عام 2015، عندما طالب رئيس البوندستاغ لامرت زملاءه من كافة أنحاء العالم بدعم بناء الديمقراطية التونسية الشابة على كافة المستويات وبكل ما لديهم من قوة.